تواصل معنا

وجبات خفيفة صحية سريعة لكم ولأطفالكم

للتعامل مع جوع طفلكم أثناء أو بعد اللعب،  أو حتى مع مشاويركم أنتم لئلا تلجئوا إلى الوجبات الجاهزة والغير صحية عليكم بالتخطيط للمستقبل دائماً، وسنساعدكم في هذه المقالة ببعض الاقتراحات التي من الممكن أن تساعدكم:

.

بوظة الزبادي المجمد
.
جربوا عمل بوظة الزبادي والفواكه المجمدة، ضعوا في الخلاط القليل التوت الموسمي أو الفراولة مع اللبن قليل الدسم وقليل من الحليب، ونخلطهم سوية، ثم نصب الخليط في قوالب البوظة ونجمدها، وبعدها قدموها مباشرة من المجمدة، سيحب أطفالكم الوصفة، وستكونون أبطالاً في أعينهم. هذه مجرد واحدة من أفكار الوجبات الخفيفة الصحية المقدمة من جوان سالج بليك، المتحدث الرسمي السابق لأكاديمية التغذية وعلم الحميات الغذائية.
.

العنب المجمد
.
عندما تصطحبون أطفالكم إلى المسبح، فأنتم تحتاجون إلى التخطيط لبعض المنعشات للاطفال أثناء وبعد السباحة، وللحصول على حلوى مستساغة وصحية للأطفال، ابتعدوا عن الآيس كريم، وبدلاً من ذلك، أحضروا مبردًا مع كيس ثلج وكيس كبير من العنب الأحمر المجمد بدون بذور، يقول أخصائي التغذية بليك: “إنها وصفة ممتازة فهي تقوم بترطيبهم، وتملأ معداتهم، وذلك بفضل ارتفاع نسبة الماء والألياف فيها”.
.

الحمص المشوي
.
هل تحتاجون إلى وجبة خفيفة جديدة لتناولها في المكتب؟ الحمص المحمص هو بديل لذيذ وغني بالبروتين، ولتحضيرها، ما عليكم سوى تسخين الفرن إلى درجة 400 مئوية، وأحضرو 500 جرام من حبوب الحمص المعلب، اغسلوهم جيداً وصفوهم، وأضيفوا ملعقة من زيت الزيتون مع رشة ملح، ثم انثروهم على صينية الخبز، وضعوهم في الفرن لمدة من 20-30 دقيقة، أو حتى تصبح ذهبية ومقرمشة.
.

فشار الميكروويف
.
في ليالي السهر أو الجلسات العائلية، قدموا علبة من فشار الميكروويف لكل فرد من أفراد الأسرة، حيث يقول اختصاصي التغذية بليك: “إن الفشار غني بالألياف، وهو أفضل بالنسبة لكم ولأطفالكم من البسكويت المملح أو رقائق البطاطس “الشيبس” لأنه مصدر للحبوب الكاملة”، حيث تساعد الحصص الفردية في التحكم في حصة كل فرد ومنع القتال حول كيس الفشار المشترك.
.

حمص، وجزر وخبز القمح
.
في أيام المشي والتسلق يجب تجهيز وجبة خفيفة، فقبل أن تبدأوا المشوار، خططوا مسبقاً، احزموا حقيبة ظهر صغيرة مع علبة من الحمص، وكيس من الجزر الصغير، وعدد من أرغفة القمح الكامل، هذا الثلاثي الرائع شهي بما يكفي ليكون بمثابة غداء خفيف في نزهتكم.
.

الفول السوداني المقشر أو الفستق الحلبي
.
هل تنوون حضور مباراة، أو الذهاب في نزهة في الحديقة، إذا أحضروا معكم كيسًا من الفول السوداني أو الفستق الحلبي الغير مقشر، فالمكسرات تعتبر مصدراً كبير للألياف والبروتين، بالإضافة إلى ذلك، تؤدي عملية التقشير إلى إبطاء تناول الوجبات الخفيفة مع توفير بعض المرح للأطفال أيضًا.
.

رقائق البارميزان بالخبز المقرمش
.
في بعض الأحيان، لن تحتاجوا أكثر من شريحة مقرمشة، ففي نزهتكم التالية، قوموا بصنع رقائق البارميزان بالخبز المقرمش، سخنوا الفرن إلى درجة 350 مئوية، قطعوا 4 أرغفة خبز من القمح الكامل إلى مثلثات وقلّبوها مع ملعقة كبيرة من زيت الزيتون، وضعوها على صينية الخبز، ثم رشوا عليها نصف كوب جبن بارميزان مبشور، واخبزوها لمدة 8 إلى 12 دقيقة، أو حتى يصبح لونها بنياً ذهبياً فاتحاً.
.

اللوز المدخن
.
هل مللتم من اللوز العادي؟ إذا اصطحبوا لوز تماري معكم إلى التمرين التالي، وستكونون في مزاج جيد، حيث يتم تحميص اللوز المدخن في صلصة الصويا اليابانية الحلوة، كما هو الحال مع جميع المكسرات، ستحتاجون إلى التأكد من حجم حصتكم: التزموا بـ 15 حبة أو نحو ذلك (أقل بقليل من 3 ملاعق كبيرة) للحفاظ على وجبتكم الخفيفة في نطاق 150 سعرة حرارية.
.

الحبوب الكاملة
.
عندما تخططون للذهاب إلى الحديقة للعب، فإن الحبوب تعتبر وجبة خفيفة وسهلة التجهيز، املأوا الأكياس البلاستيكية القابلة للإغلاق بما يفضله طفلكم من حبوب، ولكن تأكدوا من أنها حبوب مصنوعة من حبوب القمح الكاملة، كما يقول اختصاصي التغذية بليك، حتى الحبوب من القمح المبشور تعتبر جيدة، على الرغم من أنها مغطسة بقليل من السكر، إلا أنها تحتوي على الكثير من الألياف القيمة الغذائية مقارنة بالحلويات التي تقدم للطفل.
.

الخوخ المجفف
.
البرقوق المجفف معروف بأليافه، ولكنه يعتبر أيضًا وجبة خفيفة حلوة ومليئة بمضادات الأكسدة أثناء التنقل، يمكنكم حملها بسهولة، وحتى انها تاتي مغلفة بحصص فردية كذلك، مما يحافظ عليها رطبة أكثر، خذوا بعضها عند التسوق أو تنفيذ بعض المهمات، فهذه الأطعمة القابلة للمضغ تعتبر مصدر جيد للفيتامينات A و B6.
.
هذه بعض الأفكار التي تمكنكم من استبدال وجباتكم الغير صحية بأخرى صحية ومن صنع المنزل، حتى يتعود أطفالكم وأنتم على الغذاء الصحي دائماً.
قد يعجبك أيضا