الأكثر قراءة

كيف أوجّه طفلي إلى النجاح والإنجاز؟

لا شك أن تعليم الأبناء طرق النجاح وإرشادهم لها، قد يكون الهاجس الأكبر خلال فترة التربية المبكرة لدى الآباء. وهو الموضوع الذي ركّز عليه الطبيب الهندي والباحث الشهير "ديباك شوبرا" في كتابه "القوانين الروحية السبعة للأبوة". أهم ما جاء

خطوة بخطوة لزرع الطيبة واللطف في نفوس الأطفال…

نحن مشغولون جداً كآباء في مساعدة أطفالنا على النجاح في الدراسة، والرياضة وغيرها من أمور حياتهم، لدرجة أننا ننسى أحياناً أننا يجب علينا أيضاً أن نزرع في نفوسهم الطيبة، والاهتمام بالآخرين!!! هل فكرتم يوماً بكيفية تربية طفل طيب، يهتم بمن…

هل تصرخون في وجه أطفالكم؟

يقول أحدهم: " أحياناً أقوم بالصراخ على أطفالي.. بالرغم من أنني أحاول قدر الإمكان أن لا أفعل، ولكنهم يجبروني على ذلك ! وأعرف جيداً أن هذا الأمر قد يلازمني طوال فترة التربية. كما أعلم أن هذه مرحلة صعبة في حياتي كأب، ليس استسلاماً أو ضعفاً

لماذا يعبر الأطفال عن قلقهم بقولهم: “بطني تؤلمني”؟

أظهرت دراسة أجريت على 10 آلاف طفل أن 30٪ منهم فقط أصيبوا باضطراب القلق في وقت ما قبل أن يبلغوا 18 عامًا، و 80٪ منهم لم يتلقوا أي علاج أو مساعدة، حيث أن هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث ذلك، إحداها أن الطفل لا يدرك ببساطة أنه يعاني…

اقرأ أيضاً

متى يستجيب طفلي لاسمه؟

قد تقضين فترة حملكِ تبحثين عن اسم لطفلك، وعند وصوله لهذا العالم، قد تلاحظين أنه لا يستجيب عند ذكركِ لاسمه. فلماذا

اقرأ أيضاً

كيف أوجّه طفلي إلى النجاح والإنجاز؟

لا شك أن تعليم الأبناء طرق النجاح وإرشادهم لها، قد يكون الهاجس الأكبر خلال فترة التربية المبكرة لدى الآباء. وهو الموضوع الذي ركّز عليه الطبيب الهندي والباحث الشهير "ديباك شوبرا" في كتابه "القوانين الروحية السبعة للأبوة". أهم ما جاء في الكتاب أن كل طفل يستطيع الحصول على النجاح من خلال حصوله على المهارات الأكثر قيمة التي يمكن أن يملكها الإنسان من القدرة على الحب والرحمة والقدرة على الشعور بالبهجة ونشرها إلى الآخرين حيث يعكس "شوبرا" تجربته كأب ورحلته في ذلك مقدماً سُبلاً عميقة وعملية لمشاركة هذه الأساسيات مع الأطفال.

خطوة بخطوة لزرع الطيبة واللطف في نفوس الأطفال…

نحن مشغولون جداً كآباء في مساعدة أطفالنا على النجاح في الدراسة، والرياضة وغيرها من أمور حياتهم، لدرجة أننا ننسى أحياناً أننا يجب علينا أيضاً أن نزرع في نفوسهم الطيبة، والاهتمام بالآخرين!!! هل فكرتم يوماً بكيفية تربية طفل طيب، يهتم بمن حوله، ويحب أن يساعدهم؟؟ الحقيقة أن تعليم الأطفال هذه الأخلاق لا يحظى في الكثير من الأحيان بهذا القدر من الانتباه كالتحصيل الأكاديمي، والرياضي، وحتى الفني لدى الطفل. فالطيبة وحسن المعاملة شيء لا يمكن أبداً أن يحصل بين ليلة وضحاها، بل هو موضوع يحتاج للمتابعة والتشجيع دائماً.. الأطفال بشكل عام…

هل تصرخون في وجه أطفالكم؟

يقول أحدهم: " أحياناً أقوم بالصراخ على أطفالي.. بالرغم من أنني أحاول قدر الإمكان أن لا أفعل، ولكنهم يجبروني على ذلك ! وأعرف جيداً أن هذا الأمر قد يلازمني طوال فترة التربية. كما أعلم أن هذه مرحلة صعبة في حياتي كأب، ليس استسلاماً أو ضعفاً مني، بل هو واقع يجب أن أتعايش معه مع الأخذ بعين الاعتبار أن لا يحدث بشكل مستمر. " لنفترض أنكم فقدتم أعصابكم لوهلة، وقمتم بالصراخ على طفلكم، ماذا عليكم أن تفعلوا الآن؟ لا بد أن تكونوا واقعيين بعض الشيء، ستقومون بالصراخ على طفلكم بين الفينة والأخرى، وهذا أمر واقع لا محالة. بالتأكيد هو

لماذا يعبر الأطفال عن قلقهم بقولهم: “بطني تؤلمني”؟

أظهرت دراسة أجريت على 10 آلاف طفل أن 30٪ منهم فقط أصيبوا باضطراب القلق في وقت ما قبل أن يبلغوا 18 عامًا، و 80٪ منهم لم يتلقوا أي علاج أو مساعدة، حيث أن هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث ذلك، إحداها أن الطفل لا يدرك ببساطة أنه يعاني من القلق، فعلى سبيل المثال، هو يخلط بين وجع المعدة عادية وشعوره بالقلق. وفي هذه المقالة نهدف إلى أن تتمكنوا كآباء من التعرف على شعور طفلكم بالقلق حتى تتمكنوا من مساعدته على تخطي هذا الشعور، لذا إليكم بعض الأسباب التي تجعل الطفل يشعر بوجع في معدته عند شعوره بالقلق: قد يشعر الأطفال بالقلق،…